من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

أقيم يوم الأثنين 8/10/2018 في المركز الثقافي العربي بالمزة أمسية شعرية امتزجت فيها مشاعر الغزل و الحنين و الوطن و الفراق و اللقاء مع ملامح الحرب الإرهابية.

برعاية وزارة الثقافة
مديرية الثقافة بدمشق
أقيم في المركز الثقافي العربي بالمزة أمسية شعرية امتزجت فيها مشاعر الغزل و الحنين و الوطن و الفراق و اللقاء مع ملامح الحرب الإرهابية.
شارك فيها الشاعر محمد كنايسي رئيس تحرير جريدة البعث،و الشاعرة الشابة سهير خليفة .
و استهلت الأمسيه بمقدمة من السيدة وفاء شباط مديرة الإرشاد الثقافي في المركز نوهت فيها عن أهمية الشعر الفصيح .
و شارك الشاعر محمد الكنايسي القادم من القيروان إلى دمشق بباقة من قصائدة المتنوعة ما بين الصوفيه “متيم بحبها في قربها و ببعدها ” ثم انتقل ليدخل في توصيف المدن في قصيدة “القيروان” مصوراً فيها تقاليد المدينه القديمة .
كما قرأ عدداً من قصائده المميزة الأخرى .
بينما تميزت مشاركة الشاعرة – سهير خليفه – بتنوع المضامين الشعرية بين الحب الرومنسي و الغزل الحسي مثيرةً بتساؤلاتها أحاسيس الأنثى في قصيدتها ” كيف أصير امرأة بلا جناح ” لتمزج بين الحب و ملامح الحرب في قصيدتها ” زفاف أسود”
يوم الأثنين ٢٠١٨/١٠/8 م

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

 

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

 

 

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

 

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

 

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

 

 

 

Source: damascus

مقالات ذات صله